تترگيني

تتركيني

ويأخذك نومك وتسأل عنك عيني

تتركيني

للمساء اللي ما رحمني فيه شوقي

ولا قسوة حنيني

تتركيني

ليه ما قلتي بنام تطمنيني

ليه اصلا ما سألتي انت وينك

يمكن ان وينك تخفف نار بعدك صدقيني

تتركيني

ليه حتى قسوتك صارت مصير

وانتي صلا طيبة وحنينه حتى ليديني

تتركيني

ادري أني ما تركتك لو بدون ازعاج

وأدري أني ما عطيتك اَي فرصة تفقديني

صدقيني

جيت لك دفعة غريبة من المشاعر

وفوق هذا ما قدرتي في انجرافي تحتويني

عادي عادي

حاوليني

لو قدرتي تتركيني بعد هالمرة ابيك

بكل قدرات القساوة فيك لو قدرتي أتركيني

يعني عادي تتركيني

وترسميني في مدارات الأسف

وتتركيني مع الأسف احكي لعينك ايش فيني

يوهـ فيني انت

يوهـ الا انت ولو تخون الدنيا حظي

ما أتوقع انك انتي يا غلا عمري وقلبي تفارقيني

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s